قم باهداء ما شئت لمن شئت :


   
العودة   منتديات كرزاز >

منتدى الفضـاء الاسلامي > قبسات ايمانية

 
إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
 
   
قديم 22-01-2017, 13:04 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الخنساء

الصورة الرمزية الخنساء

إحصائية العضو







 

الخنساء غير متواجد حالياً

 


المنتدى : قبسات ايمانية"> قبسات ايمانية
افتراضي أخي المسلم لا تكن مفلسا



اخي المسلم لا تكن مفلسا

قال سيد الخلق نبينا محمد صل الله عليه وسلم: أتدرون من المفلس من أمتي ؟ هو الذي يأتي يوم القيامة بصلاة وزكاة, ويأتي قد شتم هذا, وسب هذا, وقذف هذا, واكل مال هذا, وسفك دم هذا وضرب هذا, فيعطى هذا

من حسناته وهذا من حسناته , فأن فنيت حسناته قبل ان يقضى عليه اخذ من خطاياهم فطرحت عليه ثم طرح في النار . صدق سيد الخلق صل الله عليه وسلم.
لقد عني النبي صل الله عليه وسلم عناية بالغة بتوثيق عرى المسلمين ، وجعلهم كالبنيان المرصوص يشد بعضهم بعضاً ، فبالغ في تصفية القلوب ، وتنزيه الخواطر ، وتطهير الصدوروكل ذلك ليلقى المسلم أخاه وهو لا يحمل له حقداً ، ولا يضمر له سوءاً ، ولا ينظر له نظرة الكره .فيكون السبب لإغراء العداء وتنافر الأقرباء وتباعد الأخلاء .
وإن معظم أسباب العداء والتباعد تكون الظنون , وهي تلك التهم التي يحاول الناس أن يلحقها بعضهم ببعض من غير أن يقوم على ذلك برهان واضح أو حجة بينة ، وكم لهذه الظنون والتهم من آثارٍ سيئة في المجتمع ." إِنَّ بَعضَ الظَّنِّ إِثْمٌ " : لأنه يؤدي إلى خراب البيوت، وقطع العلائق ،وعقاب الآخرة وعذاب النار وطوبى من شغله عيبه عن عيوب الناس . يا أيها المسلم إنك مأمور بأن تأخذ أخاك بما ظهر من حاله من خير وصلاح وما بدا عليه من سماحة وطهر, ثمَّ لايجوز لك أن تتبع حركاته وسكناته ,فالتطاول علىالناس ، والولوغ في دمائهم والنهش في أعراضهم وتتبع عوراتهم ، التلذذ بالحديث عنعثراتهم كل ذلك أصبح حديث الناس ومهنتهم وشغلهم الشاغل ، ولا فرق في ذلك بين جماعة وجماعة، أو بين طبقة و طبقة وقد تناسوا أن هناك في القرآن آية لو نزلت على جبل لرأيته خاشعاً متصدعا من خشية الله تلك هي : "وَلَا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا" كما تناسى هؤلاء قول النبي صل الله عليه وسلم في النهي عن الغيبة : "إن دماءكم وأموالكم وأعراضكم عليكم حرام كحرمة يومكم هذا ، في شهركم هذا في بلدكم هذا " فقد سوى عليه الصلاة والسلام في هذا الحديث بين الدماء والأموال والأعراض وجعلها في الحرمة سواء، وجعل ذلك الذي يتطاول على أعراض الناس كذلك الذي يسفك دماءهم ويسرق أموالهم وهذا الحديث هو آخر وصايا الحبيب المصطفى صل الله عليه وسلم في حجة الوداع.

أخي المسلم:
هل تفرغت من عيوبك فأصلحتها, ومن نفسك فهذبتها, ومن خطواتك فقومتها ؟هل أصلحت ما فسد من أفكارك, وما أعوجَّ من أمرك ؟وهل تفرغت من شأنك فتفرغت لشؤون الناس ؟وهل أصلحت كل أمورك فلم يبق عليك إلا أمر الناس ؟

أخي المسلم:
إن عملك عظيم يستوجب الإسراع بالندامة والتوبة والحسرةوالمغفرة
اضبط لسانك .. أحسن إلى نفسك .. وانظر إلى مستقبلك ...وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ"








التوقيع

رد مع اقتباس
 
إضافة رد


أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

عزيزي العضو/الزائر.. نحيطك علماً بأن مواضيع المنتدى لاتمثل رأي الإدارة وإنما تمثل رأي كاتبها.

       

Loading...


الساعة الآن 01:49.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd diamond
vEhdaa 1.1.2 by NLPL ©2009