قم باهداء ما شئت لمن شئت :


   
العودة   منتديات كرزاز >

منتدى القسم الاداري والمنوع > النقاش الجــــادـ

 
إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
 
   
قديم 16-04-2012, 22:57 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الخنساء

الصورة الرمزية الخنساء

إحصائية العضو







 

الخنساء غير متواجد حالياً

 


المنتدى : النقاش الجــــادـ"> النقاش الجــــادـ
افتراضي كلمات مضيئة عن التسامح

السلام عليكم


التسامح هو أن تكون مفتوح القلب , وأن لا تشعر بالغضب و المشاعر السلبية من الشخص الذي أمامك , التسامح هو الشعور بالسلام الداخلي , والسماح لنفسك بالخطأ والتعلم منه ثم تتسامى على نفسك . التسامح أن تعلم أن البشر خطاؤون ولا بأس بخطأهم .
التسامح في اللغة : التساهل .
التسامح نصف السعادة .
التسامح أن تطلب من الله السماح و المغفرة.
التسامح أن تسامح أقاربك والأشخاص المقربين إليك .
التسامح شعور سامي وخلق فاضل .
التسامح طريق للجنة ....جعلني الله وإياكم من أهلها .
التسامح قد يكون أحياناً صعباً لكن من يصل إليه يسعد.
التسامح أن تسمح لنفسك بالتمتع بكل طاقاتك.
التسامح هو الرفعة.
التسامح هو طلب السماح من نفسك والآخرين.
ولكم عالي تقديري.. أختكم الخنساء







آخر تعديل الخنساء يوم 25-11-2013 في 14:34.
رد مع اقتباس
 
   
قديم 17-04-2012, 05:54 رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
الخنساء

الصورة الرمزية الخنساء

إحصائية العضو







 

الخنساء غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخنساء المنتدى : النقاش الجــــادـ"> النقاش الجــــادـ
افتراضي

(السلام عليكم )


ما أروع جمال القلب حين يكون بنظافة مشاعره







والأجمل منه هو ذاك الشعور الذي يغمرنا بالراحة التي نحس بها بكل الرضا التي تنتابنا

وتولد مشاعر الإيجاب في حياتنا ...
لتكون لحظاتنا كلها فرح

وفرح .. !


كثير منا يتعرض للكثير من المواقف التي تؤلب قلبه على الآخرين

نتيجة عمل فعلوه أو كلام تفوهوا به ..
ومن منا لم يتعرض لموقف أساء فيه الغير معاملته

، أو تقول عليه بما ليس فيه أو عابه بشيء
هو منه بريء أو انتقده

أمام الآخرين بشكل سلبي أو جرح مشاعره أو.. أو.. أو.. ...

ونتيجة لهذا كله نجد بأننا في تلك الأثناء
والتي تليها نعيش في حاله من الحنق والكره والبغض لهذا الشخص أو غيره وتظل هذه المشاعر

تعتمل في صدورنا وتتوغل وتتغلل مسببه ما تسببه من كره وحنق

فنعيش على أثرها في حاله من الحزن وتظل الأفكار السوداء تحوم حولنا

وتختمر في نفوسنا وتتفتق بالنيرانها وقد تصبح
من شدة الغضب

أفكار شيطانيه تدفعنا للانتقام من المغضوب عليه ... !

والله إن هذه الأفكار والمشاعر هي التي تسبب لنا الضيق وهي التي تنكد

وتكدر علينا صفو معيشنا فكيف نستطيع التخلص منها وعدم تأجيجها

حتى لا نكتوي بنيرانها .. ؟

تعالوا ننظف قلوبنا ونطرح هذه المشاعر البغيظه جانباً..

دعونا معاً

نخرجها من أفكارنا وعقولنا وسنعيش في سعادة.. وعندما نسمع كلاماً سيئا من احد أو فعلا مشينا
من البعض وتضيق به صدورنا فلا نفكر كثيرا

في الموضوع ونبعد إستعادة هذه الذكرى السيئة والمؤلمة كل حين

لأننا نحن من سنسبب لأنفسنا الأذى ونجد بان الحنق والبغض والكره للآخر يعتمل في صدرنا ونشعر بالضيق. والهم والحزن والكدر .

ولنتحاور بيننا وبين أنفسنا عن ايجابيات التفكير
في الموضوع وسلبياته وسنجد بان الايجابيات
هي التي سترجح في النهاية..

حيث لا توجد فائدة في استرجاع الذكريات السيئة والاليمه من الماضي البعيد

لأنها قد مضت واندثرت باندثار الأيام .

ولنعلم بإننا في التسامح والتقاضي والصبر على الأذى مأجورين من رب

العزة جل جلاله..

إذا ليطهر كلن منا قلبه من الهموم والخصوم

والأردان وسوف نضمن لأرواحنا

العيش بسعادة ورضا

( لا كره ولا حسد ولا حقد ولاحنق )

ومرحبا بالسعادة الاتيه بقلوب
متسامحه ..كريمه .. حليمه وصبورة







آخر تعديل الخنساء يوم 08-10-2013 في 16:56.
رد مع اقتباس
 
   
قديم 17-04-2012, 08:16 رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عبد الناصر بشار
موقوف

إحصائية العضو







 

عبد الناصر بشار غير متواجد حالياً

 



مشاهدة أوسمتي

كاتب الموضوع : الخنساء المنتدى : النقاش الجــــادـ"> النقاش الجــــادـ
افتراضي

التسامح هو طريق النجاح في الدنيا والأخرة لقوله تعالى : قال الله تعالى : ( وَدَّ كَثِيرٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يَرُدُّونَكُمْ مِنْ بَعْدِ إِيمَانِكُمْ كُفَّاراً حَسَداً مِنْ عِنْدِ أَنْفُسِهِمْ مِنْ بَعْدِ
مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ الْحَقُّ فَاعْفُوا وَاصْفَحُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ) البقرة/109.
بين الله تعالى في هذه الآية الكريمة أن كثيرا من أهل الكتاب يودون الكفر والردة لأهل الإسلام ، كراهية وبغضا وحسدا ، مع أنهم يعلمون الحق ويوقنون به ، ومع ذلك
فقد أمر الله تعالى المؤمنين بالعفو والصفح عنهم ، وذلك لحكم كثيرة منها : الرغبة في هدايتهم وإيضاح الحق لهم ، ومنها انشغال المسلمين بالحرب مع كفار
وهذا هو ديننا الحنيف يحثنا على أن يكون التسامح بين المسلمين وحتى وإن كانوا يهود أونصراى
شكرا بشارية على الموضوع المميز والشيق والرائع وجزاك الله خير الجزاء والله محتاجين لمواضثع مثل هذه ذات فائدة لقوله تعالى : فذكر بالقرآن من يخاف وعيد * وقال تعالى : وذكر فإن الدكرى تنفع المومينين * صدق الله العظيم .......... سلام على طيبة قلبك بشارية







رد مع اقتباس
 
   
قديم 17-04-2012, 08:21 رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
الخنساء

الصورة الرمزية الخنساء

إحصائية العضو







 

الخنساء غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخنساء المنتدى : النقاش الجــــادـ"> النقاش الجــــادـ
افتراضي

جزاك الله خيرا على تواصلك الدائم ممنونة لك ولاضافاتك وكلماتك النييرة دمت بكل ود وفقك الله لما يحب ويرضى







رد مع اقتباس
 
   
قديم 17-04-2012, 08:23 رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عبد الناصر بشار
موقوف

إحصائية العضو







 

عبد الناصر بشار غير متواجد حالياً

 



مشاهدة أوسمتي

كاتب الموضوع : الخنساء المنتدى : النقاش الجــــادـ"> النقاش الجــــادـ
افتراضي

آمين أختي الخنساء جزاك الله كل خير ووفقك الله لما يحب ويرضى تسلمي سلام لم







آخر تعديل الخنساء يوم 25-11-2013 في 14:31.
رد مع اقتباس
 
   
قديم 17-04-2012, 16:13 رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
فيلسوف كرزاز

الصورة الرمزية فيلسوف كرزاز

إحصائية العضو






 

فيلسوف كرزاز غير متواجد حالياً

 



مشاهدة أوسمتي

كاتب الموضوع : الخنساء المنتدى : النقاش الجــــادـ"> النقاش الجــــادـ
افتراضي

التسامح إنه الرغبة في أن نفتح أعيننا على مزايا الآخرين بدلا من أن نحاكمهم أو ندينهم.


التسامح هو أن ترى نور الله في كل من حولك مهما يكون سلوكهم معك.

التسامح عمليه مستمرة وليس شيئا نقوم به مرة أو مرتين

كإ ستمرار موضوعك هذا خنساء في ميزان حسناتك إن شاء الله تحياتي








التوقيع





أقرأ كثيرا وأكتب تركيزا

آخر تعديل الخنساء يوم 25-11-2013 في 14:32.
رد مع اقتباس
 
   
قديم 17-04-2012, 17:11 رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
عبد الرحيم

الصورة الرمزية عبد الرحيم

إحصائية العضو







 

عبد الرحيم غير متواجد حالياً

 



مشاهدة أوسمتي

كاتب الموضوع : الخنساء المنتدى : النقاش الجــــادـ"> النقاش الجــــادـ
افتراضي

جزاكم الله ألف خير والبركة شكر لا ينتهي ............







التوقيع

رد مع اقتباس
 
   
قديم 18-04-2012, 17:26 رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
الخنساء

الصورة الرمزية الخنساء

إحصائية العضو







 

الخنساء غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخنساء المنتدى : النقاش الجــــادـ"> النقاش الجــــادـ
افتراضي

شكرا لمروركم المتواصل جزاكم الله خيرا







رد مع اقتباس
 
   
قديم 18-04-2012, 23:04 رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
محسن

إحصائية العضو







 

محسن غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : الخنساء المنتدى : النقاش الجــــادـ"> النقاش الجــــادـ
افتراضي

هذا راي صائب ولكن........القليل من يطبقه







رد مع اقتباس
 
   
قديم 19-04-2012, 09:41 رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
سلسبيل

الصورة الرمزية سلسبيل

إحصائية العضو







 

سلسبيل غير متواجد حالياً

 



مشاهدة أوسمتي

كاتب الموضوع : الخنساء المنتدى : النقاش الجــــادـ"> النقاش الجــــادـ
افتراضي

كلمات في العفو والتسامح****

الى من نحبهم...
مهمــا صــفت النفــــوس تجــاه بعضهــا
ومهمــا ازدادت لحظات الأنس والسعادة
فلا بـــد أن يتخلل ذلك الصفــاء وتلك اللحظات
الرائعة تشويـــش يعكــره ..ولحظات صامته
نحاول أن نقتلها ..أو نتناساها

قد نخطـــئ في حق صديـــق .. حبيب ..قريب

وقد يخطـــئ علينا الغيـــر أو يتعمد في الخطأ

وهو يشعر أو لا يشعر

ولكـــن أيـــن السماح من هذا الخلاف؟


لماذا اسامـــح؟

أسامحه لأني أحبه بصدق
فمن أحبه أتمنى أن تستمر علاقتي معه متناسيا تعامله

الغريب (سوء تصرفه معي)

اسامح لأن قلبي أبيض ولا يلبث بعد فترة قصيرة من الخلاف

أن ينفث غبار غضبه مع هبات النسيان



متــى اسامــــح؟

اسامح إذا استحق ذلك الشخص والحبيب السماح

واثبت لي باعتذاره ندمـــه وتأسفـــه


وليس عيبا أن نعتذر بل الاعتذارمن أجـــل الأمور التي ترفع مقامات البشر

والشاعر يقول

يستوجب العفو للفتى اذا اعترف ***وتاب عما قد جنــاه واقترف


أما إذا تعالت نفسه عن الاعتذار

فسماحي هنا فضيلة اتميز بها واترفع عن معاتبته وسوء تصرفه


وقدرتي على السماح تختلف باختلاف الجرح الذي تعرضت له

فبعض الجروح مثلا قد تجعلني أتحامل في قلبي

وارفض السماح لفترة طويلــــة


ولكـــن في الأخيــــر

أحس بطعـــم التسامح وجمال معناه

عندما يآلف بين قلوبنا ويمحي من ذاكرتنا مواقف كنا نتمنى نسيانها

فما أجمـــل السماح حتـــى لو سبقـه العتب**

قال أبوالدرداء : معاتبة الصديق أهون من فقده

مشكورة حبيبتي الخنساء على الموضوع الرائع







التوقيع


و من يتق الله يجعل له مخرجا
ويرزقه من حيث لا يحتسب
ومن يتوكل على الله فهو حسبه
سيجعل الله بعد عسر يسرا

آخر تعديل الخنساء يوم 25-11-2013 في 14:32.
رد مع اقتباس
 
إضافة رد


أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

عزيزي العضو/الزائر.. نحيطك علماً بأن مواضيع المنتدى لاتمثل رأي الإدارة وإنما تمثل رأي كاتبها.

       

Loading...


الساعة الآن 15:11.


Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd diamond
vEhdaa 1.1.2 by NLPL ©2009